مرحبا بكم على منتديات تاج الاولياء الإسلامية

مقتطفات من :قناة :على:youtube

موقع الداعية الإسلامي الشيخ علي زين العابدين

تبرك اهل الشيشان  بكوب كان يشرب به رسول الله  

  

: تبرك اهل الشيشان بكوب الرسول | مرجع : omda301261
 
 
 
 
العودة   منتديات تاج الأولياء الإسلامية > الأقسام العامة > سير واخبار الاعلام
 
 
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 03-14-2011, 05:48 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
 الراضي  
اللقب:

من اعمدة المنتدي

التقيم:

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 84
المشاركات: 443 [+]
بمعدل : 0.36 يوميا
المنهج: مسلم

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الراضي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : سير واخبار الاعلام
Lightbulb تاج الصوفية (أبو بكر الشبلي)

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
موضوعنا عن رجل مشهود له بالصلاح حتي سمي بــ "تاج الصوفية" , هو العارف بالله أبو بكر الشبلي.

من هو الشبلي ؟

أبو بكر الشبلي خراساني الأصل بغدادي المنشأ ولد بسامراء و نشأ ببيت عزة و جاه , فقد كان والده حاجب الحجاب للموفق , و كان خاله أمير الأمراء بالاسكندرية , بدأ حياته بتعلم اللغة العربية و أصولها, و نشأ أبو بكر و صورة والده ماثلة أمام عينه متخذه مثلا فقد كان أبوه ذا منصب كبير في الدولة , و أخذ يتطلع الشبلي للمجد و يبحث عن وظيفة له , و يسر الله له طريقه في الوظائف فوصل الي أن كان حاجبا للموفق ولي العهد حينها , ثم عين واليا علي "دناباوند" , وتدرج الشبلي في الوظائف من دولة الي أخري و من منصب الي أعلي منه, كحال أي موظف في الدولة , و لكنه و رغم تنقله و عمله , لم يقف أبدا عن طلب العلم , فقد تفقه علي مذهب الامام المالكي و كتب الحديث الكثير حتي أنه قال (كتبت الحديث عشرين سنة و جالست الفقهاء عشرين سنة) , و كان حافطا للقرآن عن ظهر قلب بأكثر من قراءة و حفظ الموطأ أيضا.

و سار الشبلي في حياته و تدرجه الوظيفي و سعيه للعلم الي أن قابل "خير النساج" الذي غير حياة الشبلي و زلزل نفسه , فهذا الرجل هو من هدي الشبلي الي الطريق الي الله , فأعطاه معني الدنيا الحقيقي و أنها لا قيمة لها , فانتزع معاني الدنيا من قلب الشبلي و أهداه الي الطريق الصحيح , فتاب الشبلي علي يد هذا الرجل و اتجه الي الله حتي تتزكي نفسه , و قرر أن لا يجري وراء المظاهر و يكرس وقته لله , ففعل الشبلي أمرين:

أولهما : أن يترك الولاية علي الامارة التي كان عليها فجاء الي قومه و قال (أنا كنت صاحب الموفق , و كان ولاني علي بلدتكم هذه , فاجعلوني في حل) , فجعلوه في حل , و لكنهم اعتقدوا –فيما يبدو- أن الموفق أصبح غاضبا عليه , فما كان يتأتي علي أحد في نظرهم أن يترك الولاية باختياره و أحبوا أن يكافئوه بشيء فجمعوا له مالا و هدايا و جهدوا أن يقبل منهم شي فأبي

ثانيهما : غير حياته رأسا علي عقب , فهجر أصدقاءه من الأثرياء و مجالسي الموفق , و صحب الصالحين و منهم الجنيد , و قد كان الجنيد حين ذاك من مراكز الجاذبية للصوفية , و كان يحضر مجالسه الفقهاء و الفلاسفة و المتكلمون و الصوفية لعلمه الواسع.

و ارتبط الشبلي بالجنيد ارتباطا قويا , و كان دائم الحديث مع الجنيد , و كان اذا ذهب ليبحث عن الجنيد لا يأخذه شيئا عن البحث عنه حتي يقابله فكان هناك ربط قوي بينهما.

و سار الشبلي في طريق التصوف و قد كان محبا لله , ورعا تقيا زاهدا , الي أن وافته المنية.

و من أقوال الشبلي في التصوف:
(إن الاتجاه الي الله و القرب منه سبحانه – و هذا هو التصوف- يقتضي أن يتجرد الانسان من النزغات و الشهوات و النفس الأمارة بالسوء , و أن تذوب شخصيته في جو الأخلاق الربانية , و تمحي إرادته في إرادة الله و أن يكون هواه تبعا للشريعة , يقول الرسول صلي الله عليه و سلم (لا يؤمن أحدكم حتي يكون هواه تبعا لما جئت به)).

فطبعا وبلا شك يجب علي الانسان حتي يصل الي الحق عز و جل أن يتجرد من شهواته و نفسه الامارة بالسوء , فكيف يصل شخص يتبع شهواته الي الله و قد قال الله عز وجل في متبعي الشهوات (ريد الذين يتبعون الشهوات ان تميلوا ميلا عظيما) <النساء 27>

و يقول الشبلي أيضا:
(فمن ترك مذموم أفعاله بلسان الشريعة يقال إنه فني في شهواته.
فإذا فني عن شهواته , بقي بنيته و اخلاصه في عبوديته.
و من زهد في دنياه بقلبه , يقال فني في رغبته.
فإذا فني عن رغبته فيها , بقي بصدق إنابته.
و من عالج أخلاقه فنفي عن قلبه الحسد و الحقد , و البخل و الشح , و العضب و الكبر , و أمثال هذا من رعونات النفس , يقال فني في سوء الخلق.
فإذا فني في سوء الخلق , بقي بالفتوة و الصدق)

و من أجمل ما قاله الشبلي عندما سئله رجل : أي شيء أعجب؟ , قال : (قلب عرف ربه ثم عصاه)

و أما عن أقول العلماء في الشبلي فقد قال عنه صاحب (الكواكب الدرية):
إمام اشتهر شرفه و سمت في جنان المعرفة غرفه , و أضاء كوكب زهده و ديانته , و نما فرع ورعه و صيانته.

و قال عنه العروسي في (حاشية الرسالة القشيرية) :
(فكان لا نظير له في مجاهدته و معاملاته لربه , و في كياسته و حذقه و ذكاء قريحته)

و يقول عنه الشعراني :
(صار أوحد أهل الوقت علما و حالا و ظرفا)
فهذا هو تاج الصوفية العارف بالله أبو بكر الشبلي رحمه الله.

المصادر :
سير أعلام النبلاء (الذهبي)
تاج الصوفية أبو بكر الشبلي للدكتور عبد الحليم محمود












عرض البوم صور الراضي   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011, 09:02 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
 فراج يعقوب  
اللقب:

صوفي مخضرم

التقيم:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 32
المشاركات: 1,314 [+]
بمعدل : 0.97 يوميا
المنهج:

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فراج يعقوب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الراضي المنتدى : سير واخبار الاعلام
افتراضي رد: تاج الصوفية (أبو بكر الشبلي)

جزاك الله خيرا وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم












توقيع : فراج يعقوب

اللهم صل على سيدنا محمد النبي الأمي الحبيب العالي القدر العظيم الجاه وعلى آله وصحبه وسلم

عرض البوم صور فراج يعقوب   رد مع اقتباس
قديم 03-15-2011, 09:13 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
 خالد  
اللقب:

خادم الجناب النبوي

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 3
المشاركات: 1,614 [+]
بمعدل : 1.15 يوميا
المنهج: أهل السنة والجماعة

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر MSN إلى خالد

كاتب الموضوع : الراضي المنتدى : سير واخبار الاعلام
افتراضي رد: تاج الصوفية (أبو بكر الشبلي)

عليكم السلام اخي الراضي ، بارك الله بك علي هذا الموضوع ،ورضي الله عن الامام الشبلي.












عرض البوم صور خالد   رد مع اقتباس
قديم 03-15-2011, 02:17 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
 الراضي  
اللقب:

من اعمدة المنتدي

التقيم:

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 84
المشاركات: 443 [+]
بمعدل : 0.36 يوميا
المنهج: مسلم

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الراضي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الراضي المنتدى : سير واخبار الاعلام
افتراضي رد: تاج الصوفية (أبو بكر الشبلي)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم

شكرا لمروركم يا اخواني












عرض البوم صور الراضي   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2011, 08:15 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
 حجة الإسلام  
اللقب:

مشرف عام

التقيم:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حجة الإسلام

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 99
المشاركات: 1,032 [+]
بمعدل : 0.85 يوميا
المنهج: أشعري صوفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حجة الإسلام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الراضي المنتدى : سير واخبار الاعلام
افتراضي رد: تاج الصوفية (أبو بكر الشبلي)


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

سمعت مُحَمَّد بْن الْحُسَيْن ، يَقُول : سمعت عَلِي بْن عَبْد اللَّهِ البصري ، يَقُول : ( وقف رجل عَلَى الشبلي ، فقال : أي صبر أشد على الصابرين؟ فقال الصبر في الله تعالى ، فقال لا ، فقال : الصبر لله تعالى فقال لا فقال : الصبر مع الله تعالى ، قال : لا . قال : فايش؟ قال : الصبر عن الله تعالى ، فصرخ الشبلي صرخة كادت روحه تتلف ) ، ورد في "مفاتيح الغيب" للرازي { ج 4 / ص : 140 } ، وورد في "الرسالة القشيرية" ...












توقيع : حجة الإسلام


لا نريد صوفية تشطح * ولا سلفية تنطح * بل وسطية "تنصح وتصلح وتصفح"

يقول الإمام الشاذلي قدس سره : { لا يكمل عالم في مقام العلم حتى يبلى بأربع : شماتة الأعداء ، وملامة الأصدقاء ، وطعن الجهال ، وحسد العلماء ، فإن صبر جعله الله إماماً يقتدى به }
يقول الإمام الغزالي قدس سره : ( إن العلم ما وعته الصدور ، لا ما نقش في السطور )
اللهم أنت مقصودي *** ورضاك مطلوبي


التعديل الأخير تم بواسطة حجة الإسلام ; 03-29-2011 الساعة 08:17 AM
عرض البوم صور حجة الإسلام   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2011, 12:01 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
 الراضي  
اللقب:

من اعمدة المنتدي

التقيم:

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 84
المشاركات: 443 [+]
بمعدل : 0.36 يوميا
المنهج: مسلم

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الراضي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الراضي المنتدى : سير واخبار الاعلام
افتراضي رد: تاج الصوفية (أبو بكر الشبلي)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم

أسعدني مرورك أخي "حجة الإسلام"

وفقك الله.












توقيع : الراضي

أحـب الصالحيـن ولسـت منهـم

لعلـي أن أنـال بـهـم شفـاعـة

وأكـره مـن تجارتـه المعاصـي

ولـو كنـا سـواء فـي البضاعـة

عن أبى الدرداء رضى الله عنه قال: " أضحكني ثلاث، وأبكاني ثلاث: أضحكني مؤمل دنيا والموت يطلبه، وغافل وليس بمغفول عنه، وضاحك بملء فيه، ولا يدري، أرضى الله أم أسخطه؟ وأبكاني فراق الأحبة، محمد وحزبه، وهول المطلع عند غمرات الموت، والوقوف بين يدي الله عز وجل يوم تبدو السريرة علانية، ثم لا أدري إلى الجنة أم إلى النار؟

عرض البوم صور الراضي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
1, الله, السلام, الشبلي, الصوفية, الغيب, تاج, ج, صبر, على, في, قال


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:10 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2011,3.8.4